السبب الحقيقي وراء عدم إصابة المرأة الفرنسية بالسمنة .. تعرفي كيف يفعلن ذلك

تحاول العديد من الدراسات فك الطلاسم التي تحيط بجاذبية المرأة الفرنسية المميزة، فرغم أن بعض النساء الفرنسيات يستمتعن بالطعام الجيد بعيدًا عن أنظمة الحمية الغذائية المنتشرة، ومع ذلك تحافظ تلك المخلوقات الأنيقة التي تجسد الأناقة الباريسية على رشاقتهن وصحتهن بشكل دائم.

تقول جين كلارك، أخصائية التغذية الأكثر ثقة في بريطانيا عبر تقرير جديد منشور في صحيفة “ديلي ميل” “كنت أشاهدهن كل صباح وأنا أجلس في مقهى في شارع دو باك، وأحتسي القهوة قبل أن أبدأ في كتابة أعمدتي الصحفية وكتبي”.

وأضافت “أدركت أن الطريقة التي تأكل بها النساء الفرنسيات، وليس فقط ما يأكلن، هي التي تحدث فرقاً كبيراً، حيث تحافظ المرأة الفرنسية على رشاقتها عبر الاستمتاع بطعامها وتتناوله بوعي”.

تصف كلارك طريقة تناول المرأة الفرنسية لطعامها فتقول ” المرأة الباريسية لا تشرب قهوتها في خطوة واحدة ثم تتناول بعض المعجنات. بدلا من ذلك، تتذوق رشفة من القهوة، ، تليها قطعة من الكرواسون، ثم ربما ملعقة من الزبادي، فهي تتمتع بكل عنصر في الطبق الذي أمامها على حدة، حتى تنتهي من وجبة إفطارها.

 

وفي نهاية الوجبة، تكون قد أقنعت جسدها وعقلها بأنها أكلت حتى الامتلاء، فتفقد الرغبة في الإفراط بالطعام و يتملكها شعور بالرضا والشبع، يتيح لها الاحساس الاستغناء عن تناول طعام لمدة طويلة خلال اليوم”. وفقا لجيم كلارك.

وتؤكد خبيرة التغذية انها لأكثر من 30 عاما، استطاعت خلال ذلك الوقت، مساعدة العديد من الناس على فقدان الوزن الزائد – ليس من خلال اتباع حميات غذائية تقييدية، لكن عبر الإلهام الذي حازته من المرأة الفرنسية في باريس لفقدان الوزن الفعال والطويل الأجل.

وتختم كلارك كلامها مشددة على أن طريقة الفرنسيات تعد الأجمل لتدريب جسمك على تناول الطعام بشكل مختلف. “فهو تأخذ ما يحبه جسمها بشكل طبيعي وتستجيب له، ما يولّد برمجة جديدة لدماغها ، تمكنها من تعلم تفسير الإشارات التي تدرك فيها لمؤشر جسدي لا تتخطاه.

وينقل التقرير قولها “أقول لمرضاي أن الأمر مثل تعلم ركوب الدراجة فإنه يتطلب قوة إرادة وصبر، كما يتضمن مرات سقوط وفشل حتى قبل أن تتعلمي القيادة / الأكل باحترافية، وهي الطريقة المُثلى لإنقاص وزنك والمحافظة على رشاقتك”.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *