الأماكن الساحرة التي شاهدناها في مسلسل Game of Thrones، الكثير منها حقيقية، وتحولت لمزارات سياحية يتوافد عليها المعجبون من كل أنحاء العالم، وتجني الدول مكاسب منها.
وفي التقرير التالي نتعرف على هذه الأماكن.

1- قلعة ناشونال تراست وارد

تعد قلعة “وارد” واحدة من أشهر المعالم السياحية في أيرلندا الشمالية، بسبب تصوير مشهد قتل نيد ستارك فيها على يد جنود الملك جوفري ابن سيرسي لانستر في مملكة ويستروس.
واستغلت أيرلندا شهرة القلعة الكبيرة بعد تصوير كثير من أحداث المسلسل بها، سياحيا، إذ نظمت عدة جولات سياحية للقلعة، وخصصت أماكن لتعليم رياضة القوس والسهم، تمامًا مثلما كان جون سنو، يقوم بتعليم شقيقه الأصغر بران ستارك في المسلسل كيفية إلقاء السهم.

2- مدينة دوبروفنيك

تظل مدينة دوبروفنيك من أهم الأماكن السياحية في كرواتيا، بسبب تصوير مشاهد كثيرة من المسلسل فيها، إذ يعرفها معجبو المسلسل باسم “كينجز لاندينج” عاصمة مملكة ويستروس، وساعد بناؤها وتصميمها العمراني صناع المسلسل على تنفيذ رؤيتهم، إذ بنيت المدينة بكاملها على تلة، كما تمتلئ بالكاتدرائيات والمنازل المصنوعة من الطوب الأحمر القديم، وبمساعدة المؤثرات البصرية تحولت “دوبروفنيك” إلى مدينة خيالية ساحرة تليق بعوالم “جيم أوف ثرونز” الأسطورية.

3- قصر أيت بن حدو

قصر أيت بن حدو الذي يقع في دولة المغرب، هو عبارة عن تجمع عدة بنايات قديمة محاطة بسور من الأبراج للدفاع عن المكان ضد أي اعتداء، ويعد القصر ملكية تخضع لليونسكو منذ عام 1987، وبسبب شكله العريق كان ضيفًا دائمًا في الأفلام والمسلسلات التاريخية، فتم تصوير عدة مشاهد من فيلم Lawrence of Arabia فيه، وفيلم Gladiator للممثل الأسترالي راسل كرو، وأخيرًا وليس آخرًا Game of Thrones، وتحديدًا إحدى المدن التي حررت دينيرس تارجارين العبيد منها.

4- كهوف ماربل آرك

يمتلئ مسلسل Game of Thrones بالمشاهد المؤثرة، التي تنبع من أن المسلسل لا حدود له، فأحداثه خيالية في المقام الأول وكل هدفها هو تسلية الجمهور. وهناك مشهد من أهم هذه المشاهد هو صراع “ذا هاوند” وبريك دانداريان، في كهوف “ماربل آرك” الموجودة في أيرلندا الشمالية، فرغم هزيمة “بريك” وقتله على يد “ذا هاوند” فإنه عاد من الموت بفضل السحر الأسود.
تسبب هذا المشهد في زيادة شعبية الكهوف، وبدأ المعجبون في التوافد على الكهف لرؤية منظره من الدخل، ليكتشفوا أنه يتمتع بنفس السحر والجاذبية التي بدا عليها في المسلسل.

5- نهر “بالينتوري” أو “بايك”

من شاهدوا مسلسل Game of Thrones، يذكرون شخصية ثيون جريجوي، الذي خان عائلة ستارك وفر إلى أسرته ليلقى بعدها أهوالا لا قبل للإنسان بها، فلا هو صان جميل عائلة ستارك، ولا نجح في استمالة أسرته له لتأخذه تحت جناحها، فعاش مكروها منبوذا من الجانبين.
نهر بالينتوري الموجود في المملكة المتحدة، ويشتهر باسم نهر بايك، هو المكان الذي عاشت فيها عائلة “ثيون” الحقيقية، وظهر النهر في أكثر من مشهد على مدار المسلسل.

6- إقليم “إتزورون”

 

لا يمكن لأحد أن ينكر أن صناع المسلسل لم يبخلوا بالأماكن الطبيعية الخلابة لتصوير أحداث Game of Thrones بها، ويعد إقليم “إتزورون” في إسبانيا، واحدا من أهم هذه الأماكن، فهو عبارة عن ساحل من الصخور على جانبيه مياه من كل الاتجاهات، وهناك تم تصوير جون سنو مع “دينيريس” أكثر من مرة، وفي نفس المكان صُور “سنو” خلال بحثه عن زجاج التنين، السلاح الوحيد القادر على قتل الموتى الأحياء.

About the author

Jihad

Leave a Comment