قامات فنية وثقافية عربية رحلت في عام 2020

خطف الموت في عام 2020 نجوماً فنية وثقافية لمعت على مدار عقود على مستوى العالم العربي، بل ووصل بعضها إلى العالمية. في هذه الجولة المصورة نتعرف على أبرز هذه الأسماء ومسيرتها وبصماتها.

محمود ياسين: فتى الشاشة العربية

توفي الممثل المصري محمود ياسين الأربعاء (14 أكتوبر/ تشرين الأول 2020) عن عمر يناهز 79 عاما، مخلفا تاريخا طويلا في السينما والمسرح والتلفزيون والإذاعة المصرية. عمل محاميا لفترة قصيرة قبل أن يمتهن التمثيل، الذي ظهر شغفه به منذ طفولته، وطارد حلمه فقدم أكثر من 140 فيلما و65 مسلسلا تلفزيونيا و12 مسرحية و14 مسلسلا إذاعيا. كما اشتُهر بأداء الأدوار النفسية المعقدة كدوره بفيلم “أين عقلي” و”ثالثهم الشيطان”.

عزيز سعد الله: محبوب الجماهير المغربية

في عمر السبعين عاما توقفت مسيرة عزيز سعد الله الفنان الكوميدي البارز في المغرب. خلال أزيد من أربع عقود أبدع في المسرح والتلفزيون والسينما ممثلا ومؤلفا ومخرجا. سجل مع شريكة حياته خديجة أسد ثنائيا لعقود ولمع نجمهما معا في سلسلة “لالة فاطمة” الفكاهية. قدم عددا من مسرحياته في العالم العربي وأوروبا وأمريكا وكندا. نال جائزة أفضل ممثل في مهرجان مونتريال بكندا ومهرجان “باستيا” بفرنسا. توفي يوم 2020/10/13.

شويكار: بسكوتة السينما المصرية

ولدت بالإسكندرية لأب من أصل تركي وأم شركسية، ومن هنا جاء اسمها غير العربي. بدأت مشوارها الفني في أوائل ستينيات القرن الماضي، واشتهرت بأدوار الكوميديا بجانب زوجها فؤاد المهندس، الذي لقبها بالـ”بسكوته”. قدمت أكثر من 170 عملا فنيا، آخرها في عام 2012. حازت جوائز عديدة وكرمت في مناسبات عدة، آخرها في الدورة العشرين للمهرجان القومي للمسرح المصري. وتوفيت يوم 14 أغسطس/ آب 2020 عن عمر ناهز 82 عاما.

رجاء الجداوي: أنيقة السينما المصرية

الفنانة المصرية رجاء الجداوي توفيت في الخامس من يوليو/ تموز سنة 2020، عن عمر ناهز 82 عاما، وذلك بعد إصابتها بفيروس كورونا. بدأت الجداوي مشوارها الفني بالتوازي مع عملها في مجال عروض الأزياء. وخلفت رصيدا فنيا كبيرا يتمثل في أدوار بطولة متنوعة في السينما والمسرح والتلفزيون، خصوصا أمام “الزعيم” عادل إمام. في عام 1958 شاركت رجاء الجداوي في مسابقة ملكة جمال القطن المصري وحازت على اللقب.

حسن حسني: “جوكر” السينما المصرية

بدأت شهرة الفنان الكوميدي حسن حسني، وهو في سن كبيرة لحد ما، وقدم على مدى أكثر من نصف قرن ما يفوق 400 عمل أثرى خلالها الفن المصري والعربي، وساعد كثيرا من نجوم الكوميديا الشباب مثل محمد هنيدي. نال حسني جوائز عديدة، منها جائزة أفضل ممثل عام 1993، متفوقا حينها على فاروق الفيشاوي ومحمود حميدة، واختيرت 5 أفلام له ضمن أفضل 100 فيلم بتاريخ السينما المصرية. وتوفي في 30 مايو/ أيار 2020 عن 89 عاما تقريبا.

إيدير: سفير الأغنية القبائلية

كان الموسيقار والمغني الجزائري حميد شريت، المعروف باسم “إيدير”، باحثا في قصص الحياة والأساطير ترجمها في عشرات المقطوعات الموسيقية التي قادته نحو العالمية. أوصل تراثه الأمازيغي إلى قلوب كل من يسمع موسيقاه الهادئة، وكانت أشهرها مقطوعة له “أفافا إينوفا” التي حكى فيها حكاية أمازيغية توارثتها الأجيال. وتوفي المغني القبائلي في فرنسا في الثاني من مايو/ أيار 2020، عن عمر يناهز السبعين عاما.

نادية لطفي: الشقراء “لويزا”

اسمها الحقيقي بولا محمد شفيق، والدها مصري وأمها بولندية. اكتشفها المخرج رمسيس نجيب وقدمها في فيلم “سلطان” واختار لها اسم نادية اقتباسًا من شخصية فاتن حمامة في فيلم “لا أنام”. أثرت نادية لطفي مكتبة السينما العربية بأعمال عديدة، أشهرها دور “لويزا” في الناصر صلاح الدين مع يوسف شاهين، وفيلم الخطايا أمام عبد الحليم حافظ. توفيت في القاهرة يوم 4 فبراير/ شباط 2020 عن عمر ناهز 83 عاما.

نجوى قاسم: قطعة من “الكريستال”

“الأعاصير تضرب العراق ولبنان. ليبيا في مهب كل أنواع الحروب. سوريا تتغير أكثر فأكثر وتزداد غربتها. اليمن يستمر في محاولات الهدور متعباً جريحاً.. إلخ. كيف نرحب بـ 2020″. تلك كانت من أواخر تغريدات الإعلامية اللبنانية و”قطعة كريستال” قناة العربية، نجوى قاسم (52 عاماً)، قبل أن ترحل فجأة في الثاني من كانون الثاني/يناير 2020 بسكتة قلبية. هل كانت تنعي نفسها دون أن تدري؟!

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *